حماس تحذر من تصاعد وتيرة اقتحام المستوطنين للأقصى

القدس المحتلة _ الانتفاضة

حذرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" من تصاعد وتيرة اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك في الآونة الأخيرة، داعية جماهير شعبنا إلى الاندفاع لصد الاقتحامات الإسرائيلية، وإبطال مخططاتهم الاستيطانية والاحتلالية.

وأكدت الحركة في بيان صحقي، أن تصاعد وتيرة اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى في الآونة الأخيرة، تعكس مخططات الاحتلال الهادفة إلى فرض الهيمنة عليه، وفرض الرواية الصهيونية، سعيا إلى تحقيق التقسيم الزماني والمكاني تمهيدا للسيطرة الكاملة عليه.

وأشارت إلى أن كل ذلك يتماهى مع المشروع الأمريكي في المنطقة من خلال ما يسمى "صفقة القرن" الذي تمثل مدينة القدس عنوان الاستهداف الأكبر له، دون النظر لمكانتها المقدسة لدى المسلمين عامة، والشعب الفلسطيني خاصة.

وحذرت الحركة الاحتلال الصهيوني من مواصلة هذا النهج العدواني والاستفزازي بحق المسجد الأقصى. وحملّته المسؤولية الكاملة عن أي تصعيد ينجم عن هذه الاقتحامات، والتي ستقابل بردة فعل غاضبة من قبل شعبنا في كل مكان، "فالمسجد الأقصى خط أحمر لا يمكننا السكوت عن تدنيسه، وهو كفيل بتفجير الأحداث في وجه الاحتلال، وله في التاريخ القريب والبعيد عبرة".

وطالبت جماهير شعبنا إلى الاندفاع لصد الاقتحامات الصهيونية، وإبطال مخططاتهم الاستيطانية والاحتلالية، بمزيد من التواجد والرباط في باحات المسجد الأقصى، والتصدي بكل قوة لأي محاولة اقتحام أو اعتداء على المسجد الأقصى.

ودعت الحركة الدول العربية والإسلامية وجماهير أمتنا ليأخذوا دورهم في الدفاع عن قبلة المسلمين الأولى ومسرى رسول الله، والتعبير عن غضبتهم إزاء انتهاكات الاحتلال المستمرة لحرمته، لافتة إلى أن الدفاع عن المسجد الأقصى شرف لا يدانيه شرف، وأن عليهم توجيه بوصلة العداء تجاه العدو الحقيقي لهذه الأمة ممثلا بالاحتلال الإسرائيلي الغاشم.

وختمت الحركة بيانها بتأكيدها أن "الدفاع عن المسجد الأقصى واجب ديني ووطني، وأن دماءنا وأرواحنا تهون في سبيل حمايته من دنس الغاصبين، وأننا لن نتقاعس البتة عن الذود عن حياضه، وحفظ قدسيته مهما كلفنا من ثمن". 

كلمات مفتاحية:

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2018