وحدة البالونات الحارقة تؤكد استمرار إطلاق البالونات حتى فك الحصار

غزة _ الانتفاضة

نفت وحدة الطائرات والبالونات الورقية الحارقة "أبناء الزوراي" اليوم الأربعاء وقف إطلاق البالونات تجاه الأراضي المحتلة.

وأوضحت الوحدة في بيان، "ايقافنا للبالونات لن يجلب لنا حقوقنا أو يرفع عنا الحصار فكان القرار بالاستمرار حتى نرى ما نريده على أرض الواقع وبعيدنا عن املاء الشروط والمساومات".

وأضافت أن الاحتلال ينشر الشائعات "بهدف بث روح الهزيمة فينا، فنشر عبر وسائل اعلامه أن حماس ستوقف وحدات البالونات الحارقة عن العمل أو أنها ستخفف هذه الظاهرة في مدة أقصاها ٧٢ ساعة، وأن حماس قامت بنشر قواتها على الحدود لمنع مطلقي البالونات من العمل وهذه الأخبار عارية عن الصحة تماما".

وتابعت "وحداتنا خرجت منذ الصباح لتسير بالوناتها تجاه أراضينا المحتلة لنثبت للجميع اننا لا نتلقى أوامر من أحد وأن مقاومتنا السلمية مستمرة حتى نيل مطالبنا وفك الحصار"، مؤكدة أن العلاقة بين زيادة الحصار وكمية الحرائق هي علاقة طردية فكلما زاد الحصار زادت كمية الحرائق.

يشار إلى أن الاحتلال الصهيوني مني بخسائر كبيرة جراء قيام شبان فلسطينيين في قطاع غزة بإطلاق طائرات وبالونات حارقة تجاه المستوطنات في غلاف القطاع، ما أدى إلى اشتعال حرائق كبيرة.

وتعتبر الطائرات الورقية الحارقة إحدى أساليب الشبان في القطاع لإحداث خسائر مادية للكيان الصهيوني ردًا على قمع قوات الاحتلال المشاركين السلميين في مخيمات ومسيرات العودة التي انطلقت منذ الـ30 من مارس الماضي.

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2018