الأسبوع الثاني من يوليو: ارتقاء 3 شهداء وإصابة 7 صهاينة   

فلسطين _ الانتفاضة

في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس ومسيرة العودة، رصد موقع "الانتفاضة" في الأسبوع الثاني من شهر يوليو لعام 2018، 10 عمليات فدائية أدت إلى إصابة 7 صهاينة بجراح مختلفة، في الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

ففي قرية عناتا شرقي القدس المحتلة، أصيبت مستوطنة بجراح، عقب رشقها بالحجارة أثناء مرور مركبتها من أمام منازل الفلسطينيين.

وفي مدينة القدس، وبالقرب من مستوطنة "معاليه أدوميم"، أصيب مستوطن بجراح بعد رشقه بالحجارة من قبل شبان الانتفاضة.

وأصيب جندي صهيوني بجراح، بعد رشقه بالحجارة في المواجهات التي اندلعت شرق مدينة غزة.

كما أصيب ضابط صهيوني بجراح خطيرة، بعد إلقاء المتظاهرين كوع ناسف على جنود الاحتلال شرق مدينة غزة.

وفي بلدة أبو ديس، أصيب جندي صهيوني بجراح متوسطة، عقب القاء الشبان كوع ناسف على دورية للاحتلال في البلدة.

وفي مستوطنات غلاف غزة، أصيب جنديين صهيونيين بجراح، أثناء محاولتهما اخماد الحرائق في مغتصبة "أور هنير".

وأطلقت مجموعات المقاومة الفلسطينية نيران أسلحتها الرشاشة على دوريات الاحتلال قرب مستوطنة بيت ايل، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع خسائر.

ونجح شبان المقاومة في الضفة الغربية بتفجير 3 عبوات ناسفة، في دوريات قوات الاحتلال الصهيوني، بالقرب من باب الزاوية بالخليل، وحاجز بيت فوريك، ومفرق جيت، دون أن يعترف الاحتلال بوجود إصابات.

الشهداء والإصابات 

ووفق الإحصائية التي أعدها موقع الانتفاضة، فقد أصيب 66 مواطناً بالرصاص الحي والمطاطي، إضافة إلى إصابة العشرات بالاختناق بالغاز والاعتداء بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت في 95 نقطة مواجهة.

وشهدت هذه المواجهات إلقاء 36 زجاجة حارقة، في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين وقطاع غزة، خلال الأسبوع الثاني من شهر يوليو للعام 2018.

وسجل موقع الانتفاضة خلال الأسبوع الثاني من شهر يوليو، ارتقاء 3 شهداء من قطاع غزة والضفة الغربية، والشهداء هم:

1_ يعقوب فايق نصار من مخيم الفوار بالخليل، واستشهد متأثرًا بإصابته في 2009 برصاص جنود الاحتلال.

2_ الشهيد عثمان رامي حلس (15 عامًا)، من الشجاعية، واستشهد برصاص الاحتلال في المواجهات شرق مدينة غزة.

3_ الشهيد محمد ناصر شراب (18 عاماً)، من خانيونس، واستشهد متأثرا بجراحه الحرجة التي أصيب بها خلال جمعة الخان الأحمر، شرق خانيونس.

الجثامين المحتجزة

وخلال الأسبوع الثاني من شهر يوليو سلمت قوات الاحتلال الصهيوني جثامين الشهداء، محمد مرشود من نابلس، والشهيد محمد صبارنة من بيت أمر، والشهيد محمد عنبر من طولكرم، لتصبح عدد الجثامين المحتجزة لدى قوات الاحتلال 25 جثماناً، وهم:

‏1_ عبد الحميد أبو سرور (19 عاماً) من مخيم عايدة -بيت لحم، استشهد بتاريخ 20/4/2016.

2_ محمد ناصر محمود الطرايرة (16 عاماً)، من الخليل، واستشهد بتاريخ 30/6/2016.

3_ محمد جبارة أحمد الفقيه (29 عاماً)، من صوريف – الخليل، واستشهد بتاريخ 27/7/2016.

4_ رامي محمد زعيم علي العورتاني (31 عاماً)، من نابلس، استشهد بتاريخ 31/7/2016.

5_ مصباح أبو صبيح (39 عاماً)، من سلوان بالقدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 9/10/2016.

6_ فادي أحمد القنبر (28 عاما)، من القدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 8/1/2017.

7_ الشهيد عادل حسن عنكوش (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

8_ الشهيد براء إبراهيم عطا (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

9_ الشهيد أسامة أحمد عطا (19 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

10_ الشهيد بدر كمال مصبح، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

11_ الشهيد شادي سامي الحمري، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

12_ الشهيد محمد خير الدين البحيصي، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

13_ الشهيد علاء سامي أبو غراب، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

14_ الشهيد أحمد حسن السباخي، من مخيم النصيرات، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

15_ الشهيد أحمد إسماعيل جرار (31 عامًا)، من وادي برقين في جنين، واستشهد بتاريخ 18/1/2018.

16_ الشهيد أحمد نصر جرار (22 عاماً)، من وادي برقين بجنين، واستشهد بتاريخ 6/2/2018.

17_ الشهيد عبد الرحمن ماهر بني فضل (28 عامًا) من بلدة عقربا قضاء نابلس، واستشهد بتاريخ 18/3/2018.

18_ الشهيد مصعب السلول، من مخيم النصيرات، واستشهد بتاريخ 30/3/2018.

19_ الشهيد محمد الربايعة، من مخيم النصيرات، واستشهد بتاريخ 30/3/2018.

20_ الشهيد عبد الدايم أبو مسامح (23 عامًا)، من خانيونس، واستشهد بتاريخ 6/5/2018.

21_ الشهيد يوسف جاسر أبو جزر (16 عامًا) من رفح، واستشهد بتاريخ 1/5/2018.

22_ الشهيد عطية محمد العماوي (بالعشرينات) من خانيونس، واستشهد بتاريخ 1/5/2018.

23_ الشهيد يوسف أحمد العماوي (بالعشرينات) من خانيونس، واستشهد بتاريخ 1/5/2018.

24_ الشهيد رمزي النجار (بالعشرينيات)، من خانيونس، واستشهد بتاريخ 3/6/2018.

25_ _ الشهيد خالد سمير عبد العال (18عاماً)، من رفح، واستشهد بتاريخ 2/7/2018.

اعتقالات

وخلال الأسبوع الثاني من شهر يوليو لعام 2018، اعتقلت قوات الاحتلال 82 مواطناً فلسطينياً بينهم 17 طفلاً، وتركزت الاعتقالات في محافظات (الخليل، القدس، جنين، وبيت لحم، ونابلس، وطولكرم، وقلقيلية)، وبينهم أسرى محررين.

وأفرجت سلطات الاحتلال، عن الأسير باسل سليمان أمين البزرة (42عامًا) من مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بعد انقضاء مدة اعتقاله البالغة 15عامًا.

ومددت المحكمة العسكرية التابعة للاحتلال في "بيتح تكفا"، اعتقال المحاضر في جامعة النجاح الوطنية شمال الضفة الغربية غسان ذوقان (61 عاما) من محافظة نابلس لمدة أسبوع.

وأصدرت سلطات الاحتلال الصهيوني، (505) قرارات إدارية بحق الأسرى الفلسطينيين خلال النصف الأول من العام الحالي غالبيتها تجديد اعتقال.

وحكمت محكمة الاحتلال الصهيوني المركزية في مدينة بئر السبع المحتلّة، بالسجن ثماني سنوات ودفع غرامة مالية بقيمة 10 آلاف شيكل، بحق القيادي في الحركة الإسلامية بالداخل الفلسطيني المحتل الأسير فراس العمري من قرية صندلة.

ويواصل الأسير حسن حسني حسن شوكة (30 عامًا) من مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة إضرابه المفتوح عن الطعام، احتجاجًا على تجديد اعتقاله الإداري.

قطاع غزة

وخلال الأسبوع الثاني من شهر يوليو، واصلت آليات الاحتلال المتمركزة شرق محافظات قطاع غزة، فتح نيران رشاشاتها اتجاه أراضي ومنازل المواطنين، حيث استهدفت هذه الآليات المنازل والأراضي أكثر من 7 مرات، إضافة لتوغلها شرق خانيونس، ومدينة غزة، ومخيم جباليا.

وفي ذات السياق واصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على الصيادين، حيث استهدفت زوارق الاحتلال مراكب الصيادين في عرض بحر قطاع غزة، 6 مرات، إضافة لاعتقالها أعضاء قارب سفينة كسر الحصار الذين توجهوا من قطاع غزة، نحو دولة قبرص.

كما واصلت قوات الاحتلال سياسة قصف مواقع المقاومة الفلسطينية، ومجموعات الطائرات والبلالين الحارقة، حيث استهدفت قوات الاحتلال خلال الأسبوع الثاني من شهر يوليو، مواقع المقاومة ومجموعات شبان الطائرات والبلالين الحارقة، بأكثر من 20 صاروخاً.

اقتحام الأقصى 

ووفق متابعة موقع الانتفاضة خلال الأسبوع المنصرم، فقد واصل المستوطنون الصهاينة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك، على شكل مجموعات، في الفترة الصباحية، وبلغ عدد الصهاينة المقتحمين للمسجد الأقصى أكثر من 607 صهيونياً.

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2018