هنية: ليكون يوم غد بداية انتفاضة جديدة في وجه الاحتلال

غزة _ الانتفاضة

طالب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية بإطلاق شرارة انتفاضة متجددة ضد الاحتلال، انتفاضة شعبية كتلك التي فجرها أهلنا في القدس ومرغوا أنف نتنياهو بالتراب ودخلوا الأقصى مهللين مكبرين، بعد المؤامرة الخطيرة ضد القدس والقرار الأمريكي الظالم بإعلانها عاصمة للاحتلال.

وأكد هنية بأن مواجهة هذه السياسة الصهيونية المدعومة الأمريكية لا يكون إلا بإطلاق انتفاضة جديدة، مشيراً إلى أن القدس اليوم تختطف وتنتزع من مكنونها الفلسطيني والعربي الإسلامي.

وشدد على ضرورة العمل على انطلاق انتفاضة في وجه الاحتلال، قائلاً: لا يوجد اليوم أنصاف حلول ولنطلق العنان لشعبنا الفلسطيني للغضب في القدس وكل فلسطين.

وبين أن القدس موحدة لا شرقية ولا غربية وهي إسلامية عربية عاصمة لفلسطين لكل فلسطين وكلها موحدة من البحر إلى النهر لا تقبل القسمة على دولتين.

وأوضح هنية أننا لا نعترف بشرعية الاحتلال ولا وجود للكيان الصهيوني على أرض فلسطين ليكون لها عاصمة، وفلسطين كلها للفلسطينيين للعرب والمسلمين.

وأضاف كما كانت 1987 بداية للانتفاضة ليكون يوم غد بداية انتفاضة جديدة في وجه الاحتلال.

ونوه إلى أن شعبنا الفلسطيني أثبت أنه قادر على أن ينطلق ويتجدد في وجه المحتل، لأن القدس والأقصى أولى القبلتين ومسرى النبي صلى الله عليه وسلم ومهد السيد المسيح عليه السلام.

كلمات مفتاحية:

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2016