نتنياهو يعين منسقًا جديدًا لشئون الأسرى والمفقودين الصهاينة

فلسطين - الانتفاضة

عيّن رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو، مساء أمس السبت، "يارون بلوم" منسقًا جديدًا لشؤون الأسرى والمفقودين بعد نحو شهرين من استقالة "ليئور لوتان" من المنصب.

وهاتف نتنياهو عائلات الجنود الأسرى والمفقودين لدى المقاومة في غزة هدار غولدين وأورون شاؤول وهشام السيد وأبراهام منغيستو، وأطلعها على التعيين.

وقال مكتب نتنياهو إنه "شدد على التزامه والتزام دولة الاحتلال باستعادة أبنائها".

و"بلوم" من مواليد العام 1959، وتقلّد العديد من المناصب العسكرية من بينها قيادة لواء "جولاني" قبل انتقاله للعمل في جهاز الأمن العام (الشاباك) عام 1982.

وكان خلال السنوات الأخيرة التي قضاها في الشاباك عضوًا في الطاقم الخاص الذي أدار الاتصالات وأدى إلى الإفراج عن الجندي جلعاد شاليط في صفقة وفاء الأحرار.

ويحمل "بلوم" شهادة بكالوريوس في العلوم السياسية وماجستير في العلاقات الدولية، وعمل باحثًا في معهد أبحاث "الإرهاب" التابع للمركز متعدد التخصصات في "هرتسليا"، ومستشارًا للشؤون الأمنية ولمكافحة "الإرهاب" ومديرًا في بعض الشركات.

ووفق مكتب نتنياهو فإن "بلوم" قال عقب تعيينه: "أشكر رئيس الوزراء نتنياهو على ثقته، أعتبر أداء هذا المنصب مهمة وطنية من الدرجة الأولى".

وكان المنسق السابق "لوتان" قدّم استقالته في 24 أغسطس الماضي احتجاجًا على رفض الحكومة الصهيونية اقتراحات لاستعادة الجنود والصهاينة الأسرى في غزة.

وذكرت القناة العبرية العاشرة، حينها، أن استقالة المنسق جاءت بشكل مفاجئ، في وقت قالت فيه مصادر صهيونية مطلعة إن خلفيات القرار مرده إلى خيبة الأمل التي يشعر بها "لوتان" في ظل رفض المستوى السياسي مبادراته المختلفة للسير قدمًا في استعادة الأسرى.

وتشترط حركة "حماس" إطلاق سراح أسرى محررين في صفقة وفاء الأحرار أعاد الاحتلال اعتقالهم، قبل البدء بأي مفاوضات بشأن الجنود الأسرى في غزة.

كلمات مفتاحية:

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2018