ضابط صهيوني يحذر من التصعيد مع قطاع غزة
صورة أرشيفية

غزة-انتفاضة

حذر جنرال في جيش الاحتلال ، من التصعيد مع قطاع غزة، وذلك بزعم أن ناشطي حركة حماس يستفزون جنود الاحتلال.

وكتب من يطلق عليه منسق عمليات حكومة الاحتلال في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 67، يوآف مردخاي، في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي أنه يحذر من التصعيد في قطاع غزة بسبب استفزازات ناشطي حركة حماس لجنود جيش الاحتلال.

وكتب أيضا أن حركة حماس لا تتمكن من ضبط ناشطيها، بما قد يؤدي إلى رد صهيوني ضد ناشطي حماس. على حد قوله.

وادعى مردخاي أن ناشطي حركة حماس في شمال قطاع غزة يعملون على إبهار نواظر جنود الاحتلال بواسطة مؤشرات الليزر، مضيفا أن هذا الوضع خطير، وأن استمرار ذلك من شأنه أن يؤدي إلى تصعيد حتى لو لم يكن بموجب تعليمات من قيادات الاحتلال، خاصة في فترة حساسة من التطورات على الساحة الفلسطينية. بحسبه.

وكتب أيضا أنه يحذر الجانب الفلسطيني من استمرار ذلك، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى خطوات من قبل الجيش الصهيوني كرد.

إلى ذلك، وبحسب التقارير الصهيونية فقد أطلقت النيران،باتجاه قوة تابعة لجيش الاحتلال كانت تقوم بأعمال الدورية في منطقة "كيسوفيم".

وبحسب جنود الاحتلال فقد سمعوا صوت إطلاق نار، وبعد استيضاح ذلك رد الجنود على مصادر إطلاق النار، وعندها أطلقت النيران ثانية باتجاه جنود الاحتلال. دون أن تقع إصابات.

كلمات مفتاحية:
ضابط صهيوني

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2016