الأسير ذياب يواصل إضرابه للأسبوع الثالث على التوالي
صورة أرشيفية

رام الله-انتفاضة

يواصل الأسير بلال نبيل سعيد ذياب (32 عامًا)، اليوم الأحد، إضرابه المفتوح عن الطعام، في سجون الاحتلال ، للأسبوع الثالث على التوالي، احتجاجا على إعادة اعتقاله إداريا.

وأكدت عائلة الأسير ذياب، أنه سيستمر في إضرابه المفتوح عن الطعام احتجاجا على تحويله للاعتقال الإداري مرة أخرى لمدة ستة أشهر، فيما لا تزال إدارة سجن "مجدو" تعزله في زنزانة انفرادية وتمارس بحقه ضغوطا كبيرة من أجل فك إضرابه.

يشار إلى أن الأسير ذياب خاض في السابق إضرابا مفتوحا عن الطعام، بدأ بتاريخ 1 آذار 2012، واستمرّ 77 يوما، رفضا للاعتقال الإداري، حتى خضعت سلطات الاحتلال لمطالبه، وتم حينها التوصل إلى صفقة تقضي بأنّ يمضي فترة اعتقاله الإداري ثمّ يتم الإفراج عنه، بتاريخ 9 آب 2012.

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2016