الأسبوع الثالث من يوليو .. "الأقصى" يشعل الانتفاضة بـ21 عملية فدائية
حصاد الأسبوع

غزة - انتفاضة

أشعل إغلاق الاحتلال الصهيوني المسجد الأقصى المبارك انتفاضة القدس وأضاف إليها وقوداً جعلها تشتعل بقوة خلال الأسبوع الماضي خاصة في محيط المسجد الأقصى وعلى بواباته حيث اعتصم الفلسطينيون رفضاً للبوابات الالكترونية التي أراد الاحتلال فرضها.

وفي إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس، رصد موقع "الانتفاضة" في الأسبوع الثالث من شهر يوليو لعام 2017، 21 عملية فدائية أدت إلى مقتل 3 صهاينة وإصابة 32 آخرين، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

ففي مدينة رام الله في الضفة المحتلة، قُتل 3 مستوطنين بعملية طعن نفذها الفدائي عمر عبد الجليل العبد، في مغتصبة "حلميش" الجاثمة على أراضي المواطنين برام الله.

وخلال الأسبوع المنصرم أصيب 12 جندياً صهيونياً بجراح مختلفة، في مواجهات باب الأسباط التي اندلعت بعد تركيب الاحتلال للبوابات الالكترونية على بوابات المسجد الأقصى.

كما أصيب 5 مستوطنين بجراح متفاوتة، بعد إلقاء زجاجات حارقة واندلاع حريق في مستوطنة "بيت إيل" قرب مدينة رام الله المحتلة.

أما في مدينة الخليل فأصيب 3 صهاينة بجروح مختلفة، عقب دهسهم من الشهيد رأفت حرباوي قرب بلدة بيت عينون.

وأصيب شرطيين صهيونيين بجراح بالقرب من باب حطة وبلدة سلوان، عقب إطلاق المفرقعات والزجاجات الحارقة على دوريات الاحتلال في القدس.

وتعرض جنديين صهيونيين للإصابة بعد رشقهم بالحجارة، في حي الطور بمدينة القدس المحتلة.

كما تعرض 3 جنود للإصابة بجراح، عقب رشقهم بالحجارة في مخيم الجلزون، وقرية العيسوية، وبلدة سلوان.

وفي بلدة تقوع تعرض جندي صهيوني للإصابة بجراح متوسطة عقب رشقه بالحجارة أثناء الموجهات التي اندلعت في البلدة.

أما في مواجهات حاجز قلنديا، فأصيب جنديان صهيونيان بجراح متوسطة عقب إلقاء زجاجات حارقة عليهم في المواجهات التي اندلعت بالقرب من الحاجز الفاصل بين القدس ورام الله.

وخلال الأسبوع الثالث من شهر يوليو، استهدفت مجموعة من الشبان في الضفة المحتلة، دوريات قوات الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة بثلاث عبوات ناسفة في مخيم شعفاط، وقرية النبي صالح، ومخيم عسكر، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع إصابات.

كما شهد عمليتي إطلاق نار من قبل المجموعات الفدائية في الضفة الغربية، تجاه دوريات الاحتلال في قرية النبي صالح، وقرية أم صفا، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع إصابات نتيجة هذه العمليات.

وسجل موقع الانتفاضة خلال الأسبوع الثالث من شهر يوليو، استشهاد 6 مواطنين في الضفة الغربية والقدس المحتلة، والشهداء هم:

1_ الشهيد محمد حسين التنوخ (26عامًا) من تقوع بيت لحم، واستشهد بعد محاولته تنفيذ عملية طعن.

2_ الشهيد رأفت نظمي الحرباوي (29 عامًا) من الخليل، واستشهد بعد عملية دهس أدت لإصابة 3 جنود صهاينة.

3_ الشهيد عامر أحمد خليل الطيراوي (34 عاما) من كفر عين، واستشهد في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال في قرية النبي صالح برام الله.

4_ الشهيد محمد محمود شرف (17عاما) من حي رأس العامود، واستشهد برصاص مستوطن صهيوني في المواجهات التي اندلعت بمدينة القدس.

5_ الشهيد محمد حسن أبو غنام (21 عاما) من مدينة القدس، واستشهد في المواجهات التي اندلعت بالبلدة.

6_ الشهيد محمد لافي من بلدة أبو ديس بالقدس، واستشهد في المواجهات التي اندلعت مع الاحتلال بالبلدة.

ووفق الإحصائية، فقد أصيب 378 مواطناً بالرصاص الحي والمطاطي، إضافة إلى إصابة المئات بالاختناق بالغاز والاعتداء بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت في 137 نقطة مواجهة.

وشهدت هذه المواجهات إلقاء 54 زجاجة حارقة، في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين، خلال الأسبوع الثالث من يوليو للعام 2017.

وبعد احتجاز الاحتلال جثماني الشهيدين محمد حسين التنوخ والشهيد رأفت نظمي حرباوي، أصبحت قوات الاحتلال تحتجز جثامين 14 شهيد من شهداء انتفاضة القدس، والشهداء المحتجزة جثامينهم هم:

1_ عبد الحميد أبو سرور (19 عاماً) من مخيم عايدة -بيت لحم، استشهد بتاريخ 20/4/2016.

2_ محمد ناصر محمود الطرايرة (16 عاماً)، من الخليل، واستشهد بتاريخ 30/6/2016.

3_ محمد جبارة أحمد الفقيه (29 عاماً)، من صوريف – الخليل، واستشهد بتاريخ 27/7/2016.

4_ رامي محمد زعيم علي العورتاني (31 عاماً)، من نابلس، استشهد بتاريخ 31/7/2016.

5_ مصباح أبو صبيح (39 عاماً)، من سلوان بالقدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 9/10/2016.

6_ فادي أحمد القنبر (28 عاما)، من القدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 8/1/2017.

7_ الشهيد عادل حسن عنكوش (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

8_ الشهيد براء إبراهيم عطا (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

9_ الشهيد أسامة أحمد عطا (19 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

10 _ الشهيد محمد أحمد جبارين (29 عاماً)، من أم الفحم بالداخل المحتل، واستشهد بتاريخ 14/7/2017.

11_ الشهيد محمد حامد جبارين (19 عاما)، من أم الفحم بالداخل المحتل، واستشهد بتاريخ 14/7/2017.

12_ الشهيد محمد أحمد مفضل جبارين (19 عاماً)، من أم الفحم بالداخل المحتل، واستشهد بتاريخ 14/7/2017.

13 الشهيد محمد حسين التنوخ (26عامًا) من تقوع بيت لحم، واستشهد بتاريخ 20/7/2017.

14 الشهيد رأفت نظمي الحرباوي (29 عامًا) من الخليل، واستشهد بتاريخ 18/7/2017.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 114 مواطناً فلسطينياً بينهم 61 طفلاً، وتركزت الاعتقالات في محافظات (الخليل، القدس، جنين، وبيت لحم، ونابلس، وطولكرم، وقلقيلية)، وبينهم أسرى محررين.

وخلال الأسبوع الثالث من شهر يوليو طلبت النيابة الصهيونية في القدس المحتلة بالحكم على الطفلين محمد عبيدات، ومحمد هلسة، بالسجن الفعلي 25 عامًا، وفقا لاتهامهما بتنفيذ عملية طعن في القدس.

ومددت سلطات الاحتلال الصهيوني، عزل الأسير أحمد يوسف المغربي (43عاماً) من بيت لحم، وذلك لمدة شهر.

وأفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير المقدسي جهاد عماد عميرة من قرية صور باهر بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة ثمانية أشهر.

وخلال الأسبوع الثالث من شهر يوليو واصلت آليات الاحتلال المتمركزة شرق محافظات قطاع غزة، فتح نيران رشاشاتها اتجاه أراضي ومنازل المواطنين، حيث استهدفت هذه الآليات المنازل والأراضي أكثر من 8 مرات.

وفي ذات السياق واصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على الصيادين، حيث استهدفت زوارق الاحتلال مراكب الصيادين في عرض بحر قطاع غزة، أكثر من 9 مرات، إضافة لإصابتها اثنين من الصيادين في عرض بحر خانيونس.

كما رصد الموقع خلال الأسبوع الثالث من يوليو، إخطار قوات الاحتلال ل 10 منازل بهدم في النقب المحتل، والقدس المحتلة

ووفق متابعة موقع الانتفاضة خلال الأسبوع المنصرم، فقد واصل المستوطنون الصهاينة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك، على شكل مجموعات، في الفترة الصباحية، وبلغ عدد الصهاينة المقتحمين للمسجد الأقصى أكثر من 418 صهيونياً.

كما اعتقلت أجهزة السلطة في الضفة الغربية المحتلة خلال الأسبوع المنصرم 16 مواطناً على خلفية سياسية، فيما استدعت 13 مواطناً، أغلبهم أسرى محررون وطلبة جامعات.

 

 

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2016