رسالة من القلب

بمناسبة "يوم الأسير الفلسطيني" الذي تحلّ ذكراه اليوم، تجتاحني مشاعر التعاطف مع آلاف المحتجزين الذين نزورهم في أماكن الاحتجاز الإسرائيلية. ولا تغيب عن خاطري تلك الفجوة بين الآمال التي تعلّقها عائلات آلاف المحتجزين الفلسطينيين على ما يمكنني تقديمه لهم، ونطاق المهمة المنوطة بالمنظمة التي أعمل بها.

تزاحم المكائد لن يُسقط غزة هاشم

ثلاثة حروب استهدفت البشر والحجر والشجر تعرضت لها قطاع غزة , قتلت وشردت ودمرت, شعارها إخضاع غزة ونزع سلاحها , انهزم العدو واندحرت قواته المجرمة تجر أذيال الخيبة في حروبها الثلاثة , وبقيت غزة شامخة رغم جراحها , منتصرة رغم آلامها, لتعلن غزة من وسط الركام الثقيل

غزة تنتظر خطوة مروان البرغوثي

يرتب الأسير الفلسطيني مروان البرغوثي لخطوة إضراب مفتوح عن الطعام في يوم الأسير الفلسطيني الذي يوافق يوم 17/4، وقد يبدأ خطوة الإضراب أكثر من ألف أسير معظمهم من حركة فتح، سيلتحق بهم فيما بعد عدة آلاف من الأسرى، ولاسيما أن بعض التنظيمات قد أعطت الحرية لأسراها بالمشاركة في الإضراب من عدمه، وفق حالة السجون التي يقيمون فيها.

القصاص من العملاء .. واجب شرعي وضرورة وطنية

لا يخفى على أحد أن اغتيال الشهيد مازن فقهاء قد أورث غصة في حلق كل فلسطيني، وأثار الكثير من الألم والشجون في قلوب الفلسطينيين جميعا دون أي استثناء بحكم التاريخ المشرف والدور الجهادي المقاوم للشهيد.

المجتمع الصهيوني بين الانقسام والتفكك

المجتمع الصهيوني منذ نشوئه في عام 1948 بعد احتلال فلسطين، لم يقم على أسس ومعايير سليمة كبقية المجتمعات الإنسانية في مختلف أنحاء العالم، وما يميزه أنه مجتمع استيطاني إحلالي تشكل من مهاجرين من أكثر من 100 دولة في العالم، نقلتهم الحركة الصهيونية تحت مزاعم مختلفة إلى فلسطين، ثم إلى يومنا هذا استمرت حركة نقل اليهود من أنحاء المعمورة إلى فلسطين المحتلة دون توقف، وهي تشكل المصدر الرئيسي لزيادة عدد سكان اليهود في الأراضي المحتلة.

المخيمات الفلسطينية .. شواهد النكبة

حتى أيامنا هذه يقف 64 مخيما فلسطينيا شاهدا على النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني سنة 1948، عندما اقتلعت العصابات الصهيونية أكثر من 57% من شعب فلسطين من أرضه.

فقه الدين عند مازن الفقهاء وأضرابه

قال تعالى: (انظر كيف نُصرِّف الآيات لعلهم يفقهون)، وجاء في الحديث -عندما سُئل صلى الله عليه وسلم عن معادن العرب- قولُه: (خِيارهُمْ في الجاهلية خِيارُهُمْ في الإسلام إذا فَقُهُوا)، وفي الحديث الذي يرويه معاوية: (مَنْ يُرِدِ اللهُ به خيراً يًفِقِّهُ في الدِّينِ). فالفقه في هذه النصوص يعني شيئاً فوق العلم. إنه إدراك كُنه الأمر والوصول إلى جوهره، أو كما يقول بعض الكُتّاب: قراءة ما بين السطور.

العملاء لا تراخي معهم والعقاب الرادع ضرورة

عندما نقول افتحوا باب الأمل وباب التوبة للعملاء من جديد، هذا لا يعني العملاء الكبار الملطخة ايديهم بدماء الشهداء ، فهؤلاء القول فيهم قولا واحدا وهو الاعدام، ولكن هناك من سقط في وحلة العمالة ولم يقترف ما يمكن أن يؤدي الى القتل أو الاضرار الشديد بمقدرات الشعب الفلسطيني ولم يتورط بعد بقضايا كبيرة ، وقد سقط نتيجة عوامل كثيرة ضعف الشخصية ، سوء فهم، تورط في قضايا أخلاقية ويخشى الفضيحة ، او تمكن الصهاينة من اسقاطه عبر هذه القضايا وغيرها ولازال هناك إمكانية لتسليم نفسه إلى الجهات الأمنية التي تقدر حالته وتعمل على إصلاحه بدلا من سقوطه المدوي فيما بعد ويمكن الاستفادة منه ايضا وهذا تقدره الاجهزة الأمنية المختصة.

سهام نمر ومازن فقهاء .. ومحيي الدين الشريف

لا يمكن أن تكون أيام الفلسطينيين إلا حافلة بالذكريات المشرّفة والأليمة في الوقت نفسه، لطول نضالهم، وبسالته، وملحميته، وكذلك للدخائل والنقائص التي ما تركت نضالاً مشرفًا، أو ثورة ملحمية، إلا وحاولت افتراسها، والأيام هذه التي نعيشها حافلة بالأحداث كذلك لا بالذكريات فحسب، والتقاء الأحداث بالذكريات يفيض عادة بالدلالات البليغة.

صراع الأدمغة .. عنوان المواجهة القادمة

لا يتورع الاحتلال عن مواجهة المقاومة في غزة بكل الطرق والأساليب، خشنة أو ناعمة؛ عسكرية أو أمنية أو اقتصادية.

ملف العملاء وضرورة المعالجة المنظمة

ضد التحريض على قتل العملاء بطريقة اندفاعية. ولست مع استباحة دمهم أو المطالبة بحملات إعدام ميدانية بعيدا عن القانون والنظام، نحن شعب نحترم أنفسنا، وعلينا ألا ننساق لردّ فعل طائش غير محسوب، وفي الوقت نفسه مع حملات أمنية حكومية مسؤولة واسعة وناضجة لفكفكة أي خطر للعملاء، وذلك عبر الأجهزة المختصة من نيابة وقضاء بالإجراءات السليمة المعتمدة والتي تضمن عملا احترافيا مهنيا حاسما حازما وشفافا..

انتفاضة القدس .. لا زال الاشتباك مستمر !

تستمر الانتفاضة في ميادين الوطن , ويبرز عنوانها ويعلو اسمها بارتقاء الشهداء , فالدماء النازفة الزكية برهان على الاشتباك الثوري , والشهادة مسار الحياة في فلسطين , وأرواح الشهداء الصاعدة بمثابة بوصلة الطُهر, تؤشر نحو الحق التاريخي للأجيال التي تتوارث قضيتنا الوطنية , في حركة مستمرة رايتها الانتماء لهذه الأرض المباركة , فإلى هذه الأرض – فلسطين- ننتمي لا بديل عنها ولا نقصان منها , إليها تسعى الأجيال وتكدح بلا تعب, وتشرق في عيون صغارها لوحة المستقبل الخالي مع الاحتلال والظلم والأسر , وتشدو آمال الأجيال بصوتها الثوري للحرية والانعتاق من عتمة الاحتلال البغيض .

الأسير أيهم صباح: نموذجًا لجيل التحرير

في تقرير القناة العبرية الثانية عن الأسرى الأشبال في سجن عوفر، ظهر الأسير أيهم صباح (15 عامًا) وتكلم عن نظرته للصهاينة ودوافع تنفيذه عملية الطعن والتي قتل فيها مستوطنًا.

اغتيال فقها عمل احترافي يتطلب رداً احترافياً

سياسة الاغتيالات الصهيونية المتبعة بحق قادة المقاومة أو من يعتقد أن حياته تهديد وجودي للكيان الصهيوني مستمرة ولن تتوقف ما لم يتم التعامل مع هذه السياسة بنفس الأسلوب والطريقة ولكن قد تكون الكيفية مختلفة، فجريمة اغتيال الشهيد مازن فقها فتحت على الجميع كمًّا من التساؤلات بحاجة إلى إجابة من جهات مسئولة.

الأسبوع الثالث من أبريل ... ارتقاء شهيدين وانطلاق إضراب الكرامة

في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس، رصد موقع "الانتفاضة" في الأسبوع الثالث من شهر أبريل لعام 2017، 4 عمليات فدائية، أدت إلى إصابة 4 صهاينة في أنحاء متفرقة من الضفة والقدس المحتلتين. ففي مدينة بيت لحم بالضفة المحتلة، أصيب مستوطن صهيوني بجراح خطيرة، بعد دهسه من قبل الشهيد موسى مشاهرة (21 عامًا)، من بلدة الشيخ سعد بالقدس المحتلة.

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2016