الجمعة "اليتيمة" .. هل تُسقط البوابات؟

لم يكن يخطر على بال المحتل حينما قرر أن ينصب بواباته الإلكترونية على أبواب المسجد الأقصى أن تتجه الأمور إلى ما وصلت إليه، ولعل آخر ما توقعه أن تكون هذه الهبة الجماهيرية المقدسية بامتياز حتى اللحظة والتي بدأت تتصاعد يوماً بعد يوم لتشمل مناطق أوسع، ولعل مَن فكروا بصوت عالٍ ممن فكروا معه أنبأهم أن ضعف الهبة الجماهيرية المساندة لإضراب الأسرى على خجل ستتكرر مع أحداث الأقصى غير أن الميدان الآن يقول بعكس ذلك أو يحاول الانتفاء عنه ولو رويداً.

بوابات الأقصى .. بين الادعاءات الأمنية وتغيير الوقائع

تستمر اعتصامات الفلسطينيين على بوابات المسجد الأقصى ورفضهم الدخول إليه عبر بوابات الفحص الإلكترونية التي وضعتها السلطات الإسرائيلية شرطا للدخول إلى باحات الأقصى والصلاة فيه.

القدس مدفن الكيان

تردد "إسرائيل" باستمرار وعلى ألسنة العديد من قادتها السياسيين أن القدس هي عاصمة "إسرائيل" الأبدية، لكنني أراها مقبرة "إسرائيل" النهائية.

وداعًا أيها المسجد الأقصى

لسنا مضطرين لترضية مشاعر العاجزين والناطقين باسمهم فإن جيلنا هذا ومن يطوف معنا فيه سيشهد أعظم خيباته يوم تتهاوى أركان أبنية المسجد الأقصى فيه، ونحن ننظر إليه باكين محتجّين تتحرك أيدينا في كتابة الإدانات وبث "الهاشتاغات" وسبّ الجميع !

جريمة النظام العربي بحق فلسطين!

لا تبتئس ولا تحزن من تواطؤ بعض العرب وشلل البعض الآخر، فللأقصي رب يحميه، ثم شعب يفديه.. الذين يشكلون درع حماية للكيان الصهيوني اليوم هم هم من فتحوا الطريق على مصراعيه لتلك العصابات للدخول إلى فلسطين وإقامة كيانهم بضغط أو مساومة مع النظام الدولي.

الأعجوبة التنظيمية : المقاومة دون قيادة

تصاعدت النقاشات الدائرة حول جدوى ونجاعة المقاومة في سياق الهبة الفلسطينية الحالية، بل أضحت هذه النقاشات بتنوعها محط جدل واسع بين ألوان متعددة من الطيف السياسي الفلسطيني والعربي. يتمحور النقد الحالي الموجه للعمليات الفدائية حول نجاعة المقاومة في سياق غياب «مشروع سياسي» واضح المعالم، تندرج تحته استراتيجية واضحة تعمل على المواءمة ما بين الموارد والأهداف.

ذريعة العملية لاستهداف الأقصى.. تذكير ضروري

لم يتردد البعض في جعل عملية الأقصى يوم الجمعة بمثابة ذريعة لاستهداف الأقصى، كأن الوضع قبلها كان على ما يرام، وهي التي منحت الغزاة ذريعة لاستهداف المسجد، وعموم "القدس الشرقية"، في تجاهل أعمى، أو مقصود لحقيقة ما يجري للمدينة وأقصاها ومقدساتها منذ 5 عقود.

العدوان على الأقصى إعلان حرب

عندما يقدم الاحتلال على الاعتداء على المسجد الأقصى، ويتجرأ على إغلاق المسجد والحرم القدسي أمام المصلين، ويعمد إلى اتخاذ إجراءات تهويدية بحق المسجد الأقصى، ويتحكم بالدخول إلى المسجد والخروج منه، ويحدد أعمار الداخلين إليه، ويتحكم في إغلاق أبوابه على مدار الساعة، فهذا يمثل إعلان حرب على كل العرب والمسلمين في كل الأرض

عملية القدس في ميزان الكسب والخسارة

تعالت بعض الأصوات العربية الرسمية تندد بعملية القدس التي نفذها أبناء جبارين الثلاثة على أبواب المسجد الأقصى وفي باحاته، والتي تبناها الشعب كله بكل فصائله وتنظيماته، وأحزابه وهيئاته، وجماعاته وأفراده، في الوطن والشتات

حسام القدس لا يصدأ

من نقطة صفر أبى الجمر إلا أن يشتعل متوقداً قادماً من أم الفحم أو إن شئت فقل من أم النور إذ انبعث من ثناياها شعاع الأمل قادماً من بين الركام ومن بين خبايا الوجع والنسيان

حول الأقصى.. أمناء وسفهاء

في الحديث عن ميمونة، وهي غير زوج النبي صلى الله عليه وسلم، أنها قالت: يا رسول الله أفتنا في بيت المقدس، فقال: "ائتوه فصلوا فيه"، وكانت البلاد إذ ذاك حربًا،

ألا يتحركون لأجل الأقصى؟

قولوا لأولئك القوم: إنّ "الروافض" يقتحمونه! وقولوا للآخرين: ها هم "النواصب" يسيطرون على ساحاته! ثم ترقّبوا. ستظهر الأحزمة الناسفة، وتتلاحق المفخخات، ستتزلزل الأرض من تحت الأقدام، وتندفع جحافل المتطوعين عبر الحدود. سعياً إلى حسم الموقف؛ سيهرسون الخصوم في السبُل، ويسحقونهم بالأقدام، ويسحلونهم في الشوارع، ومع كل اقتحام عابث لأداء الصلوات المزعومة؛ سيظهر أحدهم بين الجمهرة ليطلق صيحته الأخيرة إيذاناً بتبعثر الأشلاء وتناثر الدماء من حوله. وسيدرك جميعهم وقتها أنّ الطريق إلى القدس سالكة تقريباً، ولا تمرّ عبر عواصم الإقليم.

سبع دلالات لعملية القدس

ضربت عملية القدس؛ التي جرت صباح يوم الجمعة 14-7- 2017، وأدت لمقتل شرطيين من قوات النخبة؛ في عدة اتجاهات، وكان لها انعكاسات ودلالات عدة، لعل من أبرزها السبعَ التالية:

"الكارلو" تستعيد الردع في ساحات الأقصى

منذ ثورة البراق عام 1929 وما جرّته محاولة المهاجرين اليهود المبكرة لتهويد حائط البراق عليهم، والمسجد الأقصى محميّ بمعادلة خوفٍ مما قد يجرّه استهدافه من آثارٍ مكلفة.

انتفاضة القدس فرسانها جبارين

يسعي الفلسطينيون منذ احتلال فلسطين لاسترداد حقوقهم المنتهكة وطرد المحتل بالأفعال والأقوال فكانت انتفاضة القدس الامتداد الحقيقي للنضال الوطني ضد الاحتلال، فكانت انتفاضة استخدمت مختلف الأساليب والوسائل المتاحة من حجر وسكين ورصاصة ودهس لجنود الاحتلال

الأسبوع الثاني من أغسطس .. 8 عمليات فدائية وإصابة 4 صهاينة

في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس، رصد موقع "الانتفاضة" في الأسبوع الثاني من شهر أغسطس لعام 2017، 8 عمليات فدائية أدت إلى إصابة 4 صهاينة، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين. ففي مدينة القدس المحتلة أصيب حارس أمن صهيوني بجراح متوسطة، بعد طعنه من قبل الفدائية فدوى حمادة (30 عاما) من صور باهر جنوبي القدس.

نبذه عنا

يسعى موقع "الانتفاضة" لأن يكون المرجع الأول لكل الباحثين والراغبين وكل المهتمين بالاطلاع على سير الانتفاضة في فلسطين المحتلة، من خلال نقل صورة الانتفاضة والتأريخ لها وتوثيق أحداثها كاملة والتعريف بشهدائها وأبطالها وعملياتها النوعية وتصاعد العمل الفدائي فيها، وما يتزامن مع ذلك من اعتداءات إسرائيلية يومية.

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع الانتفاضة © 2016